قصيدتان للشاعر الأمريكي دانيال مور

 

قصيدتان للشاعر الأمريكي دانيال مور

ترجمة منير العكش

 

ملائكة لا تلمحها العين

 

ربّ ملائكة

خافية، لا تلمحها العين

تخترق بلطف جسد الأشياء

*  *  *

رب ملائكة

تخطر كنقاط الضوء البراقة

فوق مياه الشلال... سريعاً

ورشيقاً كالماء

*  *  *

مخلوقات من ضوء

تسعى مثل الضوء..

وتزداد بريقاً في جوف الظلماء

*  *  *

رب ملائكة تسري في الليل إلى غايتها

في طيران خاطف

لا يعجزها الصخر

ولا يمنعها البحر

ولا يثنيها عمق الوادي

*  *  *

تعبر بموات الأرض فيهتزّ

وينبض منها قلب الأحياء.

ـــــــــــــــــــ

 

مرآة

 

وجهي جهمٌ

حين أمر أمام المرآة الغبراء.

ومرور الزمن هنا

لا يقشع سحبي.

ألمح عيني

وأرى "النفس"

وما كنتُ أسميه: "أنا".

من هو هذا الإنسان؟

ابني وأبي!

ولمن هذا الوجه الغضبي؟

لغريب أم لحبيب؟

هذا الضوء المكسو بلحم،

هل هو أرض أم شمس

أم أفلاك نبي؟

من يأمرها: هيا سيري!

هيا أعدي؟

*  *  *

هل من أحد؟

*  *  *

يا شكلاً في المرآة

ووجها ً كشراع منشور

ستظلُّ غريباً

في هذا العالم

حتى الأبد..